الزجاج الواقي لشاشة الايفون قد يؤثر على عمل تقنية 3D Touch

من بين المزايا الرائعة التي تطرحها آبل في هاتفيها الجديدين لهذا العام iPhone 6S و iPhone 6S Plus ميزة أطلقت عليها اسم 3D Touch و هي تقنية تعمل بنفس مبدأ تقنية Force Touch في ساعة آبل واتش و الماك بوك الجديد، بفضلها يستطيع الآيفون الجديد التعرف على مدى قوة الضغط المطبق على الشاشة و الاستجابة بـطرق مختلفة حسب قوة الضغطة، و ذلك باستعراض خيارات متنوعة من داخل التطبيق أو المجلد دون فتحه مثل الزر الأيمن في فأرة الحاسوب تماما.



و كون معظمنا يعتمد على هذا النوع من الأغطية الزجاجية لحماية شاشة هاتفه من الخدش، توجب على كل الراغبين في اقتناء الآيفون 6 أس أو الآيفون 6 أس بلس اقتناء واقي زجاجي أصلي لضمان الاستفادة من تقنية 3D Touch .

واحد من الأسئلة الذكية التي أجاب عنها نائب المدير التنفيذي لشركة آبل السيد Phil Schiller في حوار له أجراه مع موقع 3D Techtronics عقب مؤتمر آبل الأربعاء الماضي : هل يمكن لواقيات شاشة الآيفون الزجاجية المتوفرة في الأسواق (كون شاشة النسخ الجديدة من الآيفون بنفس حجم النسخ المتوفرة) أن تؤثر على وظيفة تقنية 3D Touch ؟

إجابة السيد Phil Schiller كانت واضحة تماما، واقيات الشاشة الزجاجية المطابقة للمعايير و المستوفية للشروط التي حددتها آبل لن تؤثر أبدا على وظيفة تقنية 3D Touch بالمقابل فإن واقيات الشاشة الزجاجية المقلدة ستعرقل بكل تأكيد عمل هذه التقنية.

إرسال تعليق

0 تعليقات